حكم قول صدق الله العظيم

م/محسن

عضو برونزي
إنضم
نوفمبر 16, 2021
المشاركات
249
مستوى التفاعل
60

هل قول القارئ "صدق الله العظيم" بدعة ؟

هي من المسائل التي تشم فيها رائحة المكايدة بين فقهاء السعودية ومشايخ مصر ، وهي من سلسلة تبديع الجماعات الاسلامية كل شيء بالحق أو بالباطل ،
اتباعا لفتاوى فقهاء السعودية خاصة ابن باز رحمه الله .

قول دار الإفتاء في حكم قول صدق الله :


السؤال :​

ما حكم قول "صدق الله العظيم" بعد الانتهاء من قراءة القرآن، حيث إن بعض الناس يقول إنها بدعة؟


الجواب :​


الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
يجوز للقارئ أن يقول بعد تلاوته: "صدق الله العظيم"، يقصد بذلك الثناء على الله عز وجل بما أثنى به على نفسه حين قال سبحانه: (قُلْ صَدَقَ اللَّهُ فَاتَّبِعُوا مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ) آل عمران/95.
والثناء على الله جائز في كل وقت وكل حين، وليس في الإتيان به عقب التلاوة بدعة ولا مخالفة للشريعة، بل فيه تعظيم للقرآن، وتأدب مع الله عز وجل،
وقد فعل ذلك النبي صلى الله عليه وسلم في إحدى المرات، كما جاء في حديث بريدة رضي الله عنه قال: (خَطَبَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَأَقْبَلَ الْحَسَنُ وَالْحُسَيْنُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا عَلَيْهِمَا قَمِيصَانِ أَحْمَرَانِ يَعْثُرَانِ وَيَقُومَانِ، فَنَزَلَ فَأَخَذَهُمَا، فَصَعِدَ بِهِمَا الْمِنْبَرَ ثُمَّ قَالَ: صَدَقَ اللَّهُ (إِنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلَادُكُمْ فِتْنَةٌ)، رَأَيْتُ هَذَيْنِ فَلَمْ أَصْبِرْ، ثُمَّ أَخَذَ فِي الْخُطْبَةِ) رواه أبو داود (رقم/1109)
وقد نقل القرطبي في تفسيره (1/ 27) عن بعض العلماء قولهم: "ومن حرمته إذا انتهت قراءته أن يصدق ربه، ويشهد بالبلاغ" انتهى.

رأي الشيخ محمد المسير رحمه الله :

 
أعلى أسفل
}